منتديات جازان


 
العودة   منتديات جازان > المنتديات التعليمية > مهارات التنمية البشرية وتطوير الذات
التسجيل التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم مركز رفع الملفات البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
     

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 29-08-2001, 04:35 AM   #1
فواز المصري
عضو بارز

 
الصورة الرمزية فواز المصري
 
تاريخ التسجيل: Aug 2001
الإقامة: السعودية- ابوعريش الحبيبة
المشاركات: 573

: العادات الــ7 للأشخاص ذوي الفعالية العالية

ايضا للكاتب المدربمقدمه:
العادات السبع للأشخاص ذوي الفعالية العالية تعتبر فرصه جيده للتعلم، المشاركة والنمو ،هذه الفرصة سوف تكون البداية لرحله تستمر مدى العمر .
أن افضل طريقه لتحسين اعمالنا يبدأ من تحسين أنفسنا، وافضل طريقه لنماء اعمالنا يبدأ من إنماء أنفسنا،وهذا التوجه للبداية من الداخل "الباطن" يبدأ من طرفنا(ان الله لايغير مابقوم حتى يغيروا مابأنفسهم) .
ونستطيع الأستفاده اللامحدودة من هذا التوجه بأن نكون مستعدين للمخاطرة، المشاركة، التجربة والتعلم.
وسوف تمنحنا العادات السبعة طريقه متكاملة للفعالية مع أنفسنا ومع الآخرين عندما نتعلم ونطبق هذه العادات .
وسوف تتضاعف مقدرتنا ،تأثيرنا واتحادنا مع الآخرين.

المباديء الاساسية للفعالية:
وجهي النجاح:
هناك خرافة قديمه عن مزارع فقير وجد بيضه ذهبيه في عش الإوزة التي يملكها فأعتقد أن أحدهم يحاول السخرية منه ولكنه اكتشف بعد فحصها أنها من الذهب الخالص ، وهكذا اصبح يحصل على بيضه ذهبيه كل صباح من عش الإوزة مما جعله في صفوف الأغنياء ، ولكن بعد أن زاد ثراءه زاد طمعه واصبح لا يستطيع الصبر ببيضه واحدة فقط في اليوم فقرر أن يذبح الإوزة لكي يحصل على البيض كله دفعه واحدة ، وفعلاً قام بذبح الإوزة لاستخراج البيض الذهبي ولكنه لم يجد شيئاً وفقد الإوزة.
العبرة في هذه القصة لها أبعاد شخصيه وأيضا مهنية، كما حصل مع المزارع الغبي، فنحن غالباً ما ندفع الإنتاج"البيضة الذهبية"على حساب ما يجعلنا قادرين أن ننتج"الإوزة"، حيث نشغل أنفسنا بأن نكون فاعلين بدلاً من أن نكون فعالين . وفي محاولاتنا لأن نكون فاعلين لا نلقي بال للفعالية في ما نقوم به مما يحطم قدراتنا للوصول إلى نتائج .المبدأ هنا ان يكون لدينا توازن مابين الانتاج"البيضة الذهبية" والقدرة على الانتاج"الاوزة". اذا كنت اريد من سيارتي ان تنقلني في مواصلاتي بدون مشاكل"البيضة الذهبية" احتاج للمحافظة والصيانة على تلك السيارة "الأوزة".

الحساب البنكي للمشاعر :
الحساب البنكي للمشاعر تعبير جبار عن كمية الثقة في علاقاتنا ، وهو يقترح أن كل تفاعل مع أي إنسان من الممكن وضعه كإيداع أو سحب في الثقة"الحساب البنكي" لذلك الشخص . مثلاً تستطيع الإيداع في الثقة بإظهار اللطف والوفاء بالوعود تحقيق التوقعات إثبات الولاء وكذلك تقديم الاعتذارات . بمعنى آخر فأنت تدخل شيئاً في العلاقات وتبني وتصون . وكما أن الأشياء الصغيرة تبني الثقة كذلك أشياء صغيره تهدم الثقة كالمعاملة بغلاظه أو عدم الالتزام بالمواعيد أو خرق التوقعات والتكبر كلها تسحب من الثقة في العلاقات.


تجهيز العادات :
تعرف العادة بأنها نقطة الالتقاء مابين" المعرفة " ماذا افعل ولماذا ، و " المهارة " كيفية الفعل ، و " الرغبة " الدافع لأرادة العمل ، ولكي نجعل من أمر ما عاده في حياتنا علينا أن نجمع الثلاثة عناصر معاً ، ولأن هذه العناصر الثلاثة ممكن تعلمها كذلك العادات الفعالة بالإمكان تعلمها ، وممارسة العادات السبع يشعرنا بالنصر الداخلي مع أنفسنا في العادات 1 ، 2 ، 3 ومن ثم التحرك إلى العادات 4 ، 5 ، 6 للنصر الخارجي أو العام مع الآخرين والقيادة بفعالية وذلك يتطلب أن نكون قادرين على قيادة أنفسنا أولا . والعاده السابعة هي عادة التجديد الدائم في مناطق حياتنا الأربعة " الروحانية / البدنية / العقلية / الاجتماعية " .

هذه 3 مباديء اساسية نحتاج الى تجهيزها قبل الدخول في العادات السبع. وفي الجزء القادم سوف اطرح العادات السبع جميعا بأختصار.

العادات الــ7 نظرة عامة

·العادة الأولى : كن سباق ،مبادر . (الرؤية الشخصية)
كل إنسان لديه القوة لاتخاذ قراراته الشخصية ، وعندما يستخدم الإنسان هذه القوة لاختيار ردة فعله بناء على مبادئه الشخصية يكون سباق ،(ان الله لايغير مابقوم حتى يغيروا مابأنفسهم)،والأنسان السباق يعمل على الأشياء التي يملك القدرة على التحكم بها ( دائرة التأثير )بدلاً من الانشغال بالأشياء التي لا يستطيع التحكم بها ( دائرة الاهتمامات )، وهو يستخدم هذه القوه بإيجابية للتأثير على الأحداث وتوسيع دائرة التأثير.
هل تنبع تصرفاتي بناء على اختياري الشخصي حسب ما تمليه علي مبادئي أم بناء على وضعي ومشاعري والظروف؟


· العادة الثانية : ابدأ والنهاية في ذهنك .(القيادة الشخصية)
الأشخاص الفعالين ينحتون مستقبلهم بأنفسهم ، وهم يستفيدون من البدء والنهاية في ذهنهم في جميع مناطق حياتهم بدلاً من ترك الآخرين أو الظروف تقرر النتائج . وهم يخططون بحرص لما يريدون أن يصبحوا وما يريدون أن يفعلوا وما يريدون أن يملكون ثم يدعون خريطتهم الذهنية ترشدهم في اتخاذ قراراتهم وهذه الخريطة الذهنية لما يريدون لحياتهم يترجمونها كتابة في ميسمي بيان بالمهمة أو رسالة الحياة . والشخص الذي لديه رسالة ويستخدمها لأرشاده في قراراته يعيش في تناسق بديع مع ما يعمله .
هل كتبت رسالة حياه شخصيه تعطي معنى وهدف واتجاه لحياتي ؟
وهل تنبع تصرفاتي منها ؟


· العادة الثالثة : ابدأ بالأهم قبل المهم . ( الإدارة الشخصية )
ماهي الأشياء الأولى ؟ الأشياء الأولى هي تلك الأشياء التي نجد بأنفسنا أنها تستحق أن نعملها وتحركنا في الاتجاه الصحيح، وتساعدنا على تحقيق المبادئ الذاتية الموجودة في رسالتنا بالحياة . والأشياء الأولية غالباً مهمة وأيضا ربما مستعجلة ، وافضل استخدام لوقتنا يتم بالتركيز على المهم في عملنا وعلاقاتنا .
هل باستطاعتي أن أقول " لا " لغير المهم مهما كان مستعجل ، و " نعم " للمهم ؟


· العادة الرابعة : تفكير المنفعة للجميع "ربح – ربح" . ( القيادة العامة )
نمط التفكير " ربح / ربح " ليس تقنية وانما فلسفة شاملة للتعاملات الإنسانية وهو مبدأ أساسي للنجاح في جميع تعاملاتنا ، وهو يعني أن الطرفين ربحوا لأنهم اختاروا الاتفاقات أو الحلول التي تفيد وترضي الطرفين مما يجعل كل الطرفين يشعرون بالراحة لقراراتهم وبالالتزام لأدائها . والشخص الذي يفكر " ربح / ربح " لديه ثلاثة سمات أساسية ، الاستقامة ، النضج والوفره العقلية . فالإنسان المستقيم صادق في أحاسيسه ومبادئه والتزاماته ، والناضج يترجم أفكاره ومشاعره بجراءة مع مراعاة مشاعر الآخرين وأفكارهم ، والأشخاص ذوي الوفرة العقلية يصدقون بأن هناك ما يكفي للجميع ويعترفون بالإمكانيات غير المحدودة لتنمية التعامل الإيجابي والتطوير مما يخلق بديلاً ثالثاً جديداً ومقبول من الطرفين .
هل أسعى لما يفيد ويرضي الطرفين في جميع علاقاتي ؟


·العادة الخامسة : حاول أن تفهم أولا ليسهل فهمك . ( الاتصال )
عندما نستمع بقصد الفهم تصبح اتصالاتنا اكثر فعالية . وندع تحوير كل شيء حسب رغباتنا ونوقف قراءة توجهاتنا في حياة الآخرين ونبدأ في الاهتمام بما يحاول الآخرون قوله ونكون مستعدين اكثر للإنصات بقصد الفهم والتجاوب. والجزء الثاني من هذه العادة أن تحاول أن يفهمك الآخرين تحتاج إلى الجراءة والمهارة ، الجراءة في التعبير عن مشاعرك الحقيقية بتفتح ، ومهارة لتبين بشكل جيد وجهة نظرك بناء على قدرات الآخرين .
هل أتحاشى الردود المتحيزة وبدلاً منها اعبر عن مافهمتة من الآخرين قبل محاولة افهامهم؟

· العادة السادسة : التعاضد ( التعاون الإبداعي )
الخشب الأحمر تتشابك جذوره بنظام يجعله ينبت متقارب مما يساعد الأشجار على عدم السقوط في الرياح الشديدة . ويستطيع اثنان أن يضاعفوا النتائج عن مالوكانوا كل على حده بالتعاون الخلاق وفي التفاعل الخارجي ،ويحققون الكثير مما لا يستطيعون تحقيقة على انفراد وذلك إذا ما كانوا ، يقيمون الاختلافات ،يفتحون أنفسهم لإمكانيات جديده ،يمارسون نمط التفكير " ربح / ربح " ويبنون الثقة في ما بينهم ، عندها سوف يجنون ويتمتعون بفوائد تلاحمهم .(وتعاونوا على البر والتقوى).
هل أقيم اختلاف وجهات النظر والآراء في الآخرين في محاولة الوصول إلى حلول ؟

· العادة السابعة : شحذ المنشار ( التجديد )
حد المنشار قد لا يستطيع القطع خلال الأخشاب مع كثرة الاستعمال، ويكون الحد في حالة لاتسمح باستخدامه بفعالية . ولكي نعمل بفعالية نحتاج إلى شحذ المنشار . بمعنى آخر نحتاج إلى صيانة وتطوير أنفسنا . ومفتاح النجاح لشحذ المنشار يكمن في العمل بصفة دوريه على الأبعاد الأربعة للتجديد : البدنية / العقلية / الاجتماعية / الروحانية (نحتاج للعمل لمدة 3 ساعات تقريباً اسبوعياً على الاربع مناطق والصلوات مثلاً تستغرق مايقارب ساعتين على اقل تقدير اسبوعياً).
هل أمارس تطوير مستمر في الأبعاد الأربعة في حياتي : البدنية ، العقلية ، الاجتماعية ، الروحانية ؟


طريقة اكتساب العادة الأولى: كن مبادراً
العادة الأولى: كن مبادراً (وعكس المبادر هو الشخص الأنفعالي الذي تكون ردات فعلة انفعالية).
ولكي تكون مبادراً تحتاج الى :
* ان تكون استجاباتك بناء على القيم والمباديء.
* ان تركز على دائرة تأثيرك لكي تصبح رمزاً انتقاليا ايجابياًً.(شرح:هناك دائرة التأثير ودائرة الهموم،دائرة التأثير هي الأشياء التي تؤثر عليك ولديك القدرة على التحكم بها. ودائرة الهموم هي الأشياء التي تؤثر عليك وليس لديك القدرة على التحكم بها مثل الطقس. / الرمز الأنتقالي هو الشخص الذي يمكنة ايقاف انتقال السلوك السلبي الى الآخرين يعني كون والدك عصبي لايعني انه يجب ان تكون رمزاً انتقالياً سلبياً وتصبح انت عصبي ايضاً).

مع كل عادة هناك مبدأ او مباديء وكذلك تصورات ذهنية وايضاً خطوات عملية لأكتسابها.

المبدأ المرتبط بالعادة الأولى(كن مبادراً):
* أنت مسؤل عن استجاباتك ولك مطلق الحرية بأختيار استجاباتك حسب ماتمليه عليك ارادتك.

التصورات الذهني المرتبط مع هذه العادة:
* انا مسؤل عن تصرفاتي وعن الأختيارات التي انتقيها في حياتي.
* أستطيع ان أزيد من حريتي الشخصية وتأثيري عندما أكون مبادراً.

التوقيع :
وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ لاَ تُفْسِدُواْ فِي الأَرْضِ قَالُواْ إِنَّمَا نَحْنُ مُصْلِحُونَ (11) سورة البقرة
فواز المصري غير موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 29-08-2001, 04:36 AM   #2
فواز المصري
عضو بارز

 
الصورة الرمزية فواز المصري
 
تاريخ التسجيل: Aug 2001
الإقامة: السعودية- ابوعريش الحبيبة
المشاركات: 573

الخطوات العملية لأكتساب العادة الأولى:
* اكتشف ميولك الأنفعالية واستبدلها بأستجابات مبادرة.
* أعمل على توسيع دائرة تأثيرك( الطقس يؤثر علي ولكن ليس لدي القدرة على التحكم به أنتهى يعني هذا داخل في دائرة الهمو وليس دائرة التأثير ولذلك اعمل فقط على الأشياء التي تدخل تحت دائرة تأثيري،مديري في العمل الكثير من السياسات والقوانين تدخل تحت دائرة الهمو والعمل عليها يجعلنا اناس انفعاليين وليس مبادرين).
* كن رمزاً انتقالياً ايجابياً لتنفع نفسك والآخرين.(على الأقل امنع انتقال السلوكيات السلبية الى الآخرين.
* درب ملكاتك الأنسانية الأربعة اثناء اختيارك لحظة اتخاذ القرار( والملكات هي : الأدراك الذاتي،2 الخيال،3 الضمير،4 الأرادة المستقلة)

العادة الثانية : ابدأ والمنال في ذهنك

العادة الأولى تقول أنت المبرمج.
العادة الثانية تقول ، أكتب البرنامج

الناس ذوي الفعالية العالية يشكلون مستقبلهم بدلاً من ترك مصيرهم في يد الظروف والآخرين ويقومون بالتخطيط ذهنياً لمستقبلهم ومن ثم يضعون اهداف توصلهم لما قاموا بالتخطيط له ذهنيا.
هناك مثال بسيط وخيالي أكرر خيالي ولكن فعال لشرح العادة الثانية وهو:
تصور انك ذاهب للعزاء في وفاة واكتشفت ان الشخص المتوفي هو انت وان هناك اربعة اشخاص واحد من افراد عائلتك قد يكون ابنك او ماشابه والثاني من اصدقائك وآخر من زملائك في العمل والرابع من جيرانك. الآن هناك هولاء الاربعة افراد . مالذي تتمنى ان يقوله عنك هولاء الاربعة؟ ماالذي تتمنى ان يقولة عنك ابنك؟كان يساعدني في واجباتي يعلمني ..الخ.مالذي تتمنى ان يقولة عنك صديقك وايضاً جارك وزميلك في العمل. اذا عرفت ذلك فهو المنال وهذا مايعنية ان تبدأ والمنال في ذهنك. والبدء والمنال في ذهنك تنطبق على جميع مجالات الحياة. ومن الأشياء المهمة في العادة الثانية هو ان يكون لك رسالة للحياة مكتوبة تسترشد بها وتكون تعبر عن احساسك بهدف ومعنى الحياة. وسأطرح كيفية كتابة رسالة للحياة وبعض الأمثلة لذلك في موضوع منفصل في المستقبل ان شاء الله.
المبدأ الأساسي للعادة الثانية:
* الابتكار الذهني يسبق الابتكار المادي.

التصورات الذهنية للعادة الثانية:
* استطيع اختيار مستقبلي واحدد رؤيتي له.
* سوف اتصور النتائج الذهنية قبل ان ابدأ اي عمل.

الخطوات العملية للعادة الثانية:
* اعمل على كتابة رسالة لحياتك واعمل على تطبيقها كميثاق لحياتك.
* تخيل النتائج ووجة نشاطاتك ومساعيك في ذلك الأتجاة.


العادة 3 :ابدأ بالأهم قبل المهم ( الإدارة الشخصية )
العادة الثالثة : ( الإدارة الشخصية )

كما ذكرنا سابقاً
العادة 1 تقول: انت المبرمج.
العادة 2 تقول: أكتب البرنامج.
والآن
العادة 3 تقول : شغل البرنامج.

سؤال كمراجعة سريعة ، كم منكم يتذكر ماهو التوازن في إ / ق إ؟
إ = إلأنتاج ( البيضة )
ق /إ = القدرة على الانتاج ( حالة الوزة )

التوازن يخلق الفعالية . لاتقتل الوزة للحصول على البيضة ، او التضحية بانتاج البيض باستهلاك الوزة.وازن مابين إ / ق إ .

العادة 3 تساعدنا على تحقيق توازن افضل في مستوى إ / ق إ .

المبدأ الأساسي للعادة 3:
* تتطلب الفعالية الشخصية اقامة توازن بين العلاقات الهامة والأدوار والأنشطة.

تصورات ذهنية:
* يجب ان لاتكون الأمور التي في غاية الأهمية تحت رحمة الأمور الأقل أهمية.
* التركيز على ماهو مهم لا ماهو عاجل.
* سأحقق رسالتي بتنفيذ اهدافي الأكثر اهمية في سلم ترتيب اولوياتي.

الخطوات العملية:
* ركز على ماهو مهم وتجاهل ماعدا ذلك.
* ركز على انشطة المربع الثاني.
* خطط اسبوعياً ونفذ يومياً.

ماهي نشاطات المربع الثاني؟

لمعرفة ذلك نحتاج الى تقديم الجيل الرابع من إدارة الوقت والتي طورها ستيفن كوفي واطلق عليها مصفوفة إدارة الوقت وهي تتكون من 4 مربعات لها علاقة بالطريقة التي نقضي بها وقتناوهي كما يلي:
* المربع الأول (هام وعاجل )
- أزمات طارئة
- مشكلات ضاغطة
- مواعيد تسليم مشروعات
- اجتماعات مفاجئة
- طلبات غير متوقعة

* المربع الثاني ( هام وغير مستعجل )
- تخطيط ، أستعداد
- وقاية ، تكوين علاقات ،
- توضيح القيم ، تمكين ،
- ترويح عن النفس

* المربع الثالث ( غير هام ومستعجل )
- كتابة تقارير لاداعي لها
- مقاطعات ومكالمات هاتفية
- بعض مايصل بالبريد
- اجتماعات غير هامة
- مسائل هامشية
* المربع الرابع ( غير هام وغير مستعجل )
- بريد عشوائي
- مكالمات عابرة
- وسائل إضاعة الوقت الإسراف بالراحة

# أكثر الناس يقضون وقتهم في المربع 1 و 3 .
وقضاء الكثير من الوقت في المربع 1 يؤدي الى الأرهاق ، الغلطات ، الأستهلاك ، التذمر ، الغضب وفقدان الانتاجية.
# بعض الناس يستمتعون بقضاء وقتهم في المربع 1 لأنهم مدمني عجلة(إدارة الازمات).
# بعض الناس يهربون الى المربع 3 و 4 لتجنب الضغط في المربع 1 .
سؤال : ماهو الفرق بين نشاطات المربع 2 و 4 ؟

اليك بعض التلميحات لكي تتعرف على اشتراكك في اي نشاطات بالمربع 2 او 4 .

* اذا كان النشاط يثرى فعاليتك عموماً فهو مربع 2 حتى لو كان يظهر كما لو انة مربع 4 .
* اي شيء زائد عن اللزوم هو مربع 4 حتى لو كان اساسا نشاط بالمربع 2 .كالذي يقضي اكثر وقتة بقراءة الكتب العلمية المفيدة فالأسراف في غمل شيء محدد يعني انه يأخذ من وقت النشاطات الأخرى المهمة وهذا يجعلة في المربع 4(الأسراف).

مايجب عملة:
- التخلص من المربع 4
- المربع 1 يجب عملة
- المربع 2 يجب ان نقوم بجدولة نشاطاته .
- المربع 3 هو منطقة اغتنام فرص توفير الوقت.

وكلما عملنا اكثر في المربع 2 فأن النتيجة ستظهر جلياً في إنخفاض نشاطات المربع 1 .

التوقيع :
وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ لاَ تُفْسِدُواْ فِي الأَرْضِ قَالُواْ إِنَّمَا نَحْنُ مُصْلِحُونَ (11) سورة البقرة
فواز المصري غير موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 29-08-2001, 06:18 PM   #3
الناجح
مشرف سابق

 
الصورة الرمزية الناجح
 
تاريخ التسجيل: Aug 2001
الإقامة: السعودية - الرياض
المشاركات: 227

الأخ فواز المصري

تحية طيبة

دائماً أنت مميز في إختيارك للمواضع

اتمنى لك كل التوفيق والنجاح في الدنيا والآخرة

وفقك الله

أخوك ... الناجح

التوقيع :
<br><br><font size=4><div style=" width:100%;filter:glow(color=#C8B676,strength=6);c <br />
<br>
<br />
olor:#535736"><font face="Simplified Arabic Backslanted"><br><br>الحوار ينظم الفكر ويجدده<br><br>

ليست هناك مشكلة بلا حل ، وليس هناك حل واحد للمشكلة ، وعليك أن تختار الحلول وتوافقها مع إمكانياتك.

إن البشر في إمكانهم أن يحولوا خيبتهم وفشلهم في الحياة إلى وسائل نادرة لإدراك نجاح أعظم...
الناجح غير موجود حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:45 PM.
Powered by vBulletin Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.