منتديات جازان


 
العودة   منتديات جازان > المنتديات الصحية والأسرية > عالم الأسرة
التسجيل التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم مركز رفع الملفات البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
     

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 16-08-2017, 06:46 AM   #1
مهدلي
عضو جديد

 
تاريخ التسجيل: Aug 2016
المشاركات: 6

قيمة لا في التربية

مقال سابق لي في صحيفة الوطن ..


قيمة ( لا ) في التربية



باعتقادي أن «لا» الكثيرة ربما تتسبب في بعض الإحباط.. لكن ومع ذلك أرى أن بعض «لا» حميدة ومفيدة جدا.
قد يبكي الطفل كثيرا من جراء «لا» الناهية عن بعض الأمور في صغره، لكنه سيكون أكثر سعادة عند الكبر.
يقول أرسطو «جذور التربية مُرة ولكن ثمارها حُلوة».
الطفل الذي يطلب الجوال، وتجيبه بـ«أبشر»، والطفل الذي يطلب المال الزائد عن حاجته، وتجيبه بـ«أبشر»، والطالب الذي ينجح في مادة لغتي بتقدير جيد، وتهديه سيارة!
والمراهق الذي يخرج مع من هم أكبر منه سنّا دون لفت نظره لخطورة ذلك!
والكثير الكثير من الطلبات التي تقابلها«أبشر»، دون أن يجهد ولي الأمر نفسه حتى بالتفكير في حجم هذه الـ«أبشر» التي ربما تكون قاتلة!، والكثير الكثير من التصرفات الخاطئة التي تقابلها هدايا أكبر من المهدى له!
حججنا قد تكون واهية جدا في ترفيه «الابن» بالشكل المبالغ الذي نعيشه اليوم، وليس بهذا البذخ يستقيم الحال.
التربية لا تعني صب المال صبا على أولادنا.
التربية فن لا يجيده إلا ذو حظ عظيم.
في الصين يقولون «إذا كنت تحب ولدك فاجلده، وإذا لم تكن تحبه فامنحه السكاكر»
وأنا أرى التركيز على «لا» الحميدة.
في الحقيقة، لسنا مطالبين باتباع أرسطو، ولا الصينيين، ففي ديننا الإسلامي ما يفي بذلك، إذا كنا نريد مستقبلا ملائكيا لأبنائنا.
المشكلة ليست في القواعد التي نتبعها في التربية، بل فينا، أن جعلنا القواعد التربوية تابعة لنا، لا متبوعة منا.
كل منا يفصل لأبنائه شخصيته الخاصة. منا من ينجح في حياكة تلك الشخصية، ومنا الفاشلون، وصدق من قال:
وينشأ ناشئ الفتيان فينا
على ما كان عوده أبوه
على السمع والطاعة.. عوّد ولدك.
على خدمة نفسه وأسرته.. عود ولدك.
وحثه.. بل اصحبه للرفقة الصالحة.
علّمْه على تعاليم دينه.. وعاقبه عند تقصيره في أمور دينه ودنياه.
إذا أهديته.. فبالتي هي أحسن.
كن في صفه ليكسب ثقته في نفسه.. ولا تكن في صفه لتحقق له كل ما يريد.
الأبناء أمانة في أعناقكم.. فلا تنسوهم من «لا» الحميدة.
ختاما، قال رسول الله، صلى الله عليه وسلم، «من يرد الله به خيرًا يفقّهه في الدين، وإنما أنا قاسم والله يعطي، ولم تزل هذه الأمة قائمة على أمر الله، لا يضرهم من خالفهم حتى يأتي أمر الله» (رواه البخاري ومسلم).
وقال صلى الله عليه وسلم: «كلكم راع، وكلكم مسؤول عن رعيته» أخرجه البخاري في صحيحه من حديث ابن عمر «رضي الله عنهما».



مهدلي
مهدلي غير موجود حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
وسائل التربية الاسلامية:- عادل الاسد الوسائط الإسلامية 0 13-08-2016 07:45 AM
تطور مفهوم التربية ساعد وطني المنتدى العام 1 15-02-2015 07:52 AM
هنا جازان ... الخميس 27-01-1436هـ ناجع الودعاني منتدى الأخبار 13 20-11-2014 08:41 PM
قسم اللغة العربية بمكتب التربية بصامطة ينفذ اللقاء الإشرافي الأول لشعبة اللغة العربية خطى واثقة المنتدى التعليمي العام 1 06-05-2014 10:38 PM
أمر ملكي بتعين الدكتور نايف الرومي محافظاً لهيئة تقويم التعليم العام بالمرتبة الممتاز شرحبيل منتدى الأخبار 3 24-09-2013 04:02 PM


الساعة الآن 03:54 PM.
Powered by vBulletin Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.