منتديات جازان


 
العودة   منتديات جازان > المنتديــــات العامـــــــة > منتدى شؤون المنطقة
التسجيل التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم مركز رفع الملفات البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
     

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 20-02-2013, 04:57 PM   #1
إبراهيم الحمزي
المشرف العام

 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 40,518

بالوثائق .. "سبق" تكشف فساداً إدارياً بـ "الصحة" وتمييزاً بين أخت مسؤول ومواطنة



الأولى عُولجت على نفقة الدولة بـ "اهتمام عاجل" والثانية أعادوها رغم الأمر الملكي



شقران الرشيدي- سبق- الرياض :
تكشفُ "سبق" بالوثائق الرسمية، والتقارير الطبية المعتمدة الصادرة من الديوان الملكي، ووزارة الصحة، والسفارة السعودية في الصين، فساداً إدارياً كبيراً، ومماطلةً في علاج ابنة مواطنٍ عمرها عند بدء العلاج "5 سنوات" تعاني ضموراً في المخ صدر لها أمرٌ ملكي بتاريخ 24 / 2 / 1429هـ، وتوجيهٌ سامٍ من خادم الحرمين الشريفين – حفظه الله - يقضي بعلاجها على نفقة الدولة، وزراعة الخلايا الجذعية في الصين لتوافر العلاج هناك، ولم تبت فيها الهيئة الطبية العُليا بوزارة الصحة إلا بتاريخ 3 / 4 / 1431هـ ، في حين أُنهيت إجراءات علاج أخت مسئولٍ كبيرٍ تعاني المرض ذاته في غضون 3 أيام فقط من تاريخ 27 إلى30 / 3 / 1431هـ.

وتشير الوثائق الرسمية المكتوب عليها "عاجل وسري" - تحتفظ بها "سبق" - والموقعة من عددٍ من المسئولين، منهم: وزير الصحة، وكِبار الأطباء في الهيئة الطبية العُليا المكوّنة من الخدمات الطبية بوزارة الدفاع، والخدمات الطبية بوزارة الداخلية، والخدمات الطبية بالحرس الوطني، ومستشفى الملك فيصل التخصُّصي، ومستشفى الملك خالد الجامعي، ومستشفى التأهيل بمدينة الملك فهد الطبية، ومستشار وزير الصحة، ومدير عام الإدارة العامة للهيئات الطبية والمكاتب الصحية بالخارج، ومسئولين آخرين.. بأن المواطن بندر العتيبي صدر له أمرٌ ملكي عام بتاريخ 24 / 2 / 1429هـ بعلاج ابنته المصابة بضمورٍ في المخ في الصين على نفقة الدولة، لكنها لم تعالج إلا لمدة شهرٍ واحدٍ فقط وتمت اعادتها بقرار الهيئة الطبية العُليا المعتمدة بتاريخ 3 / 4 / 1430هـ، من وزير الصحة، رقم "390"، بإيقاف علاجها وإعادتها للمملكة بحجة توافر علاجها في الداخل - أي بعد سنة وشهرين من الأمر الملكي تمّ البتُّ في موضوعها -. وفي المقابل، صدر قرار وزير الصحة رقم "62281" بتاريخ 28 / 3 / 1431هـ، بعلاج أخت مسئولٍ كبيرٍ يعمل في وزارة الصحة، وتعاني المرض ذاته على نفقة الدولة مع مرافقٍ لها في الصين لزراعة الخلايا الجذعية، مدعومٌ بخطاب مدير عام الهيئات الطبية والمكاتب الصحية بالخارج التابع للوزارة بتاريخ 30 / 3 / 1430هـ موجّهٌ لسفير المملكة في الصين لاعتماد علاجها - استغرق البت في موضوعها من الوزير 3 أيام فقط - وصدور توجيهٍ آخر بتاريخ 28 / 3 / 1431هـ، من مكتب وزير الصحة وبتوقيعه هو شخصياً على مذكرة داخلية "عاجلة وسرية" موجهة لمدير عام الهيئات الطبية والمكاتب الصحية بالخارج لإكمال ما يلزم وعلاج أخت المسئول الكبير بعبارة كتبها بخط يده "الاهتمام العاجل جداً".

ويطلب المواطن العتيبي، عبر "سبق"، من وزارة الصحة تبرير قرار الهيئة الطبية العُليا المعتمد من وزير الصحة بقطع علاج ابنته في الصين وصدور قرارٍ مشابهٍ من الوزير بسرعة إنهاء إجراءات علاج أخت المسئول الكبير في غضون 3 أيام فقط.. مؤكداً أنه اضطر للاستقالة من عمله في السعودية واقتراض نحو 200 ألف ريال لاستكمال علاجها؛ ليُفاجأ بقطع علاجها في الخارج، وبأن العلاج مدته شهرٌ واحدٌ فقط.

ويتساءل العتيبي:" لماذا تعالج أخت مسئول كبير في وزارة الصحة بناءً على خطابٍ رسمي بتوقيعٍ من وزير الصحة على نفقة الدولة، وهي التي تعاني مرض ابنتي نفسه، في حين تُحرَم منه ابنتي بقرارٍ من وزير الصحة أيضاً.. ما المبرر؟ لماذا حتى في العلاج هناك تمييزٌ ومحاباةٌ ووساطاتٌ!".


التوقيع :
إبراهيم الحمزي غير موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 20-02-2013, 05:20 PM   #2
شرحبيل
مراقب عام

 
الصورة الرمزية شرحبيل
 
تاريخ التسجيل: Mar 2005
الإقامة: الرياض
المشاركات: 11,074

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إبراهيم الحمزي مشاهدة المشاركة


الأولى عُولجت على نفقة الدولة بـ "اهتمام عاجل" والثانية أعادوها رغم الأمر الملكي



شقران الرشيدي- سبق- الرياض :
تكشفُ "سبق" بالوثائق الرسمية، والتقارير الطبية المعتمدة الصادرة من الديوان الملكي، ووزارة الصحة، والسفارة السعودية في الصين، فساداً إدارياً كبيراً، ومماطلةً في علاج ابنة مواطنٍ عمرها عند بدء العلاج "5 سنوات" تعاني ضموراً في المخ صدر لها أمرٌ ملكي بتاريخ 24 / 2 / 1429هـ، وتوجيهٌ سامٍ من خادم الحرمين الشريفين – حفظه الله - يقضي بعلاجها على نفقة الدولة، وزراعة الخلايا الجذعية في الصين لتوافر العلاج هناك، ولم تبت فيها الهيئة الطبية العُليا بوزارة الصحة إلا بتاريخ 3 / 4 / 1431هـ ، في حين أُنهيت إجراءات علاج أخت مسئولٍ كبيرٍ تعاني المرض ذاته في غضون 3 أيام فقط من تاريخ 27 إلى30 / 3 / 1431هـ.

وتشير الوثائق الرسمية المكتوب عليها "عاجل وسري" - تحتفظ بها "سبق" - والموقعة من عددٍ من المسئولين، منهم: وزير الصحة، وكِبار الأطباء في الهيئة الطبية العُليا المكوّنة من الخدمات الطبية بوزارة الدفاع، والخدمات الطبية بوزارة الداخلية، والخدمات الطبية بالحرس الوطني، ومستشفى الملك فيصل التخصُّصي، ومستشفى الملك خالد الجامعي، ومستشفى التأهيل بمدينة الملك فهد الطبية، ومستشار وزير الصحة، ومدير عام الإدارة العامة للهيئات الطبية والمكاتب الصحية بالخارج، ومسئولين آخرين.. بأن المواطن بندر العتيبي صدر له أمرٌ ملكي عام بتاريخ 24 / 2 / 1429هـ بعلاج ابنته المصابة بضمورٍ في المخ في الصين على نفقة الدولة، لكنها لم تعالج إلا لمدة شهرٍ واحدٍ فقط وتمت اعادتها بقرار الهيئة الطبية العُليا المعتمدة بتاريخ 3 / 4 / 1430هـ، من وزير الصحة، رقم "390"، بإيقاف علاجها وإعادتها للمملكة بحجة توافر علاجها في الداخل - أي بعد سنة وشهرين من الأمر الملكي تمّ البتُّ في موضوعها -. وفي المقابل، صدر قرار وزير الصحة رقم "62281" بتاريخ 28 / 3 / 1431هـ، بعلاج أخت مسئولٍ كبيرٍ يعمل في وزارة الصحة، وتعاني المرض ذاته على نفقة الدولة مع مرافقٍ لها في الصين لزراعة الخلايا الجذعية، مدعومٌ بخطاب مدير عام الهيئات الطبية والمكاتب الصحية بالخارج التابع للوزارة بتاريخ 30 / 3 / 1430هـ موجّهٌ لسفير المملكة في الصين لاعتماد علاجها - استغرق البت في موضوعها من الوزير 3 أيام فقط - وصدور توجيهٍ آخر بتاريخ 28 / 3 / 1431هـ، من مكتب وزير الصحة وبتوقيعه هو شخصياً على مذكرة داخلية "عاجلة وسرية" موجهة لمدير عام الهيئات الطبية والمكاتب الصحية بالخارج لإكمال ما يلزم وعلاج أخت المسئول الكبير بعبارة كتبها بخط يده "الاهتمام العاجل جداً".

ويطلب المواطن العتيبي، عبر "سبق"، من وزارة الصحة تبرير قرار الهيئة الطبية العُليا المعتمد من وزير الصحة بقطع علاج ابنته في الصين وصدور قرارٍ مشابهٍ من الوزير بسرعة إنهاء إجراءات علاج أخت المسئول الكبير في غضون 3 أيام فقط.. مؤكداً أنه اضطر للاستقالة من عمله في السعودية واقتراض نحو 200 ألف ريال لاستكمال علاجها؛ ليُفاجأ بقطع علاجها في الخارج، وبأن العلاج مدته شهرٌ واحدٌ فقط.

ويتساءل العتيبي:" لماذا تعالج أخت مسئول كبير في وزارة الصحة بناءً على خطابٍ رسمي بتوقيعٍ من وزير الصحة على نفقة الدولة، وهي التي تعاني مرض ابنتي نفسه، في حين تُحرَم منه ابنتي بقرارٍ من وزير الصحة أيضاً.. ما المبرر؟ لماذا حتى في العلاج هناك تمييزٌ ومحاباةٌ ووساطاتٌ!".

الحكاية وما فيها حتى يتفرغ المسؤول لخدمة الناس في مسؤوليته ولا ينشغل بما يصرفه عن انجاز ما أوكل إليه به وأما انت يا المواطن وش وراك انشغل وإن انشغلت انشغالك محدود لكن المسعول انشغاله متعد لمسعوليته التي أؤتمن عليها ؛ والأعمار بيد الله

التوقيع :
شرحبيل غير موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 20-02-2013, 10:07 PM   #3
قطرة ندى 1
عضو متميز

 
الصورة الرمزية قطرة ندى 1
 
تاريخ التسجيل: May 2008
الإقامة: في أوراق الزهور
المشاركات: 1,194

حسبي الله ونعم الوكيل

لاأدري إلى متى سيستمر هذا الفساد

الملك عبدالله يأمر ولا تنفذ أوامره

وتبقى الواسطه فوق النظام

والله فوق الجميع
وكفى
قطرة ندى 1 غير موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 25-02-2013, 04:09 AM   #4
إبراهيم الحمزي
المشرف العام

 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 40,518



حول ما نُشر من وجود فساد وتمييز بين المواطنين في العلاج

"الصحة": لم نميِّز بين المواطنة وأخت المسؤول ..
و"سبق" تؤكد: المحسوبية والواسطة متفشية في أوامر العلاج



سبق- الرياض :
تلقت "سبق" خطاباً رسمياً من الإدارة العامة للعلاقات والإعلام والتوعية الصحية بوزارة الصحة، يرد على ما طرحته "سبق" يوم الثلاثاء الماضي الموافق 10 ربيع الآخر 1434هـ، الموافق 19 فبراير 2013م، تحت عنوان "الأولى عُولجت على نفقة الدولة بـ(اهتمام عاجل) والثانية أعادوها رغم الأمر الملكي.. بالوثائق (سبق) تكشف فساداً إدارياً بـ(الصحة) وتمييزاً بين أخت مسؤول ومواطنة".

وأشار الخطاب إلى تقدير الوزارة لـ"سبق"؛ لحرصها ومتابعتها كل ما له علاقة بالخدمات الصحية.
وأفادت الوزارة بعد عرض الموضوع على الإدارة المختصة بها بالآتي:
أولاً: المريضة/ ر.ب.ع "5 سنوات"، التي تعاني ضموراً بالمخ، صدر لها الأمر السامي الكريم رقم 1802/ ب وتاريخ 24/ 2/ 1429هـ باعتماد احتساب تكاليف علاجها بالصين على نفقة الدولة، وهي موجودة هناك برفقة والدها الذي يعمل بسفارة المملكة بالصين؛ حيث تلقت العلاج قبل صدور الأمر السامي الكريم، وتم تعميد رئيس قسم شؤون الرعاية بسفارة المملكة العربية السعودية ببكين بالبرقية رقم 74314/ 25/ 18 وتاريخ 15/ 5/ 1429هـ، وبناء على الأمر السامي الكريم المنظم للعلاج بالخارج والتوجيهات الخاصة بذلك تمت دراسة حالة المريضة المذكورة من قِبل الهيئة الطبية العليا، التي أُنشئت طبقاً للأمر السامي الكريم رقم 8733 وتاريخ 15/ 6/ 1415هـ، وأوصت بجلستها المنعقدة بتاريخ 2/ 4/ 1430هـ بالقرار رقم "390" بالعلاج داخل المملكة نظراً لتوافر العلاج. ومما سبق فإن ذلك يشير إلى أن قرار الهيئة الطبية العليا بعودة المريضة كان بعد عام من إنفاذ الأمر السامي، وليس كما ذكر أنها أُعيدت بعد شهر من تلقي العلاج.
ثانياً: بالنسبة للمريضة/ خ.ع.ظ "37 سنة"، التي تعاني شللاً رباعياً بعد حادث مروري أثناء توجهها لتأدية عملها، فقد صدر لها برقية المقام السامي رقم 4068/ ب وتاريخ 27/ 3/ 1431هـ للنظر في علاجها بالخارج، وبناء عليه تم إنفاذ ذلك بالبرقية رقم 62281/ 18/ 11 وتاريخ 28/ 3/ 1431هـ، وبعد عودتها للمملكة وإيماء إلى التقرير الطبي من المستشفى بدولة الصين الموصي باستكمال المرحلة الثانية من العلاج فقد تم إكمال ما يلزم نظاماً بعودة المريضة لاستكمال العلاج بالتعميد رقم 62281/ 3/ 18 وتاريخ 19/ 5/ 1432هـ.
ومما سبق يتبين الآتي:
- أن المريضة/ ر.ب.ع عمرها "5 سنوات" أما المريضة/ خ.ع.ظ فعمرها "37 سنة وليس كما ذكر في المقال أنها طفلة.
- أن المريضة/ ر.ب.ع كانت موجودة في دولة الصين وتتلقى العلاج قبل صدور الأمر السامي الكريم باحتساب تكاليف العلاج؛ وبالتالي فليس هناك أي تأخير في علاجها.
- أن المريضة/ ر.ب.ع صدر قرار إعادتها للمملكة بعد عام من صدور قرار احتساب تكاليف علاجها، وليس كما ذُكر أنها أشهر فقط.
وأضاف خطاب وزارة الصحة بأن الهيئة الطبية العليا أُنشئت طبقاً للأمر السامي الكريم رقم 8733 وتاريخ 15/ 6/1417هـ بوصفها هيئة مستقلة، ليست تابعة لوزارة الصحة. والجهات الممثلة في الهيئة تضم القطاعات الصحية الحكومية كافة، وينظم عملها الأمر السامي الكريم رقم 4700/ ب وتاريخ 8/ 5/ 1430هـ، ويمثل هذه الجهات استشاريون من أهل الاختصاص، يرشَّحون من قِبل جهاتهم. ومن مهام الهيئة دراسة ومراجعة تقارير المريض وحالته الصحية والنظر في مدى توافر علاجه في الداخل أو استفادته بالشفاء - بإذن الله - من العلاج في الخارج.




رد "سبق" على خطاب وزارة الصحة:

أولاً: نقدِّر لوزارة الصحة تجاوبها مع ما نُشر في "سبق"، ونقول: هكذا يجب أن تكون العلاقة بين الجهات الخدمية ووسائل الإعلام؛ فهي مكملة لبعضها في خدمة الوطن والمواطن.
ثانياً: ما جاء في خطاب وزارة الصحة يُعد اعترافاً صحيحاً وموثقاً من الوزارة بأن هناك تمييزاً في علاج المواطنين بالخارج، وأن الأمور تسير حسب "الواسطات" و"المحسوبيات"، وبقرب هذا أو ذلك من مسؤولي الصحة يتم إنهاء إجراءات علاجه على نفقة الدولة حتى وان كان لديه امر ملكي؛ فقد ذكر الخطاب أن ابنة المواطن صدر لها الأمر السامي الكريم بتاريخ 24/2/ 1429هـ باعتماد احتساب تكاليف علاجها بالصين على نفقة الدولة، وتم تعميد رئيس قسم شؤون الرعاية بسفارةالمملكة العربية السعودية ببكين بتاريخ 15/ 5/ 1429هـ، وتمت دراسة حالة المريضة المذكورة من قِبل الهيئة الطبية العليا، وأوصت بجلستها المنعقدة بتاريخ 2/ 4/ 1430هـ بالقرار رقم "390" بالعلاج داخل المملكة نظراً لتوافر العلاج. "أي أن الفترة ما بين صدور الأمر السامي بعلاجها على نفقة الدولة وتعميد رئيس قسم شؤون الرعاية بسفارة المملكةالعربية السعودية ببكين استغرق نحو 3 أشهر، في حين أن دراسة حالة المريضة من قِبل الهيئة الطبية العليا استغرقت عاماً كاملاً!! وهذا يعني عاماً و3 أشهر من أجل البت فقط في علاج طفلة مصابة بضمور في المخ".
ثالثاً: بالنسبة للمريضة خ.ع.ظ "37 سنة"، أخت المسؤول في وزارة الصحة، التي تعاني شللاً رباعياً، فقد استغرق بت وزارة الصحة في أمر علاجها على نفقة الدولة "يوماً واحداً فقط" منذ صدور برقية المقام السامي بتاريخ 27/ 3/1431هـ، وإنفاذ ذلك بتاريخ 28/ 3/ 1431هـ، على مرحلتين في جمهورية الصين، ودون عرضها على الهيئة الطبية العليا، وتم إنهاء إجراءاتها باهتمام خاص من وزير الصحة في 3 أيام فقط، وبمتابعة من مكتبه.
رابعاً: لنا الحق في أن نتساءل: لماذا يا وزارة الصحة تستغرق معاملة مواطنة مريضة عاماً كاملاً للبت في أمر استمرار علاجها من عدمه رغم صدور أمر ملكي بذلك وتوصى الهيئة الطبية العليا بإعتماد وزير الصحة وتوقيعه بإعادتها للمملكة، في حين أُنجزت معاملة أخت المسؤول في وزارة الصحة خلال 3 أيام فقط دون اعتماد الهيئة الطبية العليا.. فإن لم يكن هذا تمييزاً في العلاج فما التمييز والواسطة يا وزارة الصحة؟
خامساً: ما المواطنة "ر.ب.ع" التي عولجت - وفق الوثائق التي تحتفظ بها "سبق" - لمدة شهر واحد ثم أُعيدت للمملكة إلا مثال واحد لمعاناة الكثير من المواطنين، الذين تأخر تنفيذ أوامرهم الملكية مقارنة بأخت مسؤول، أو ابن وزير، أو زوجة وجيه في المجتمع، وغيرهم كثير.



التوقيع :
إبراهيم الحمزي غير موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 25-02-2013, 09:46 PM   #5
m.h.f
مشرف

 
الصورة الرمزية m.h.f
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 12,455

المصيبة إن التوقيع من الوزير
m.h.f غير موجود حالياً   رد مع اقتباس
قديم 26-02-2013, 08:47 AM   #6
شرحبيل
مراقب عام

 
الصورة الرمزية شرحبيل
 
تاريخ التسجيل: Mar 2005
الإقامة: الرياض
المشاركات: 11,074

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة m.h.f مشاهدة المشاركة
المصيبة إن التوقيع من الوزير
بس الصخيفة لم تأت بالمهتم به التي جاء التوقيع على التوصية بها ؟

هذا الشيء معرف في جميع الإحالات .

التوقيع :
شرحبيل غير موجود حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
المظبي والمندي والحنيذ ترفع نسبة السرطان بالمملكة ابو بكر المنتدى الصحي 22 10-02-2011 01:14 AM
'تعارف الحضارات' بين مقولتين coti المكتبة الإلكترونية 0 30-01-2011 12:37 AM


الساعة الآن 02:56 PM.
Powered by vBulletin Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.