منتديات جازان


 
العودة   منتديات جازان > المنتديــــات العامـــــــة > المنتدى الأدبي والثقافي > الشعر الفصيح
التسجيل التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم مركز رفع الملفات البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
     

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 29-01-2017, 07:59 AM   #1
أبو علي99
عضو بارز

 
الصورة الرمزية أبو علي99
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الإقامة: منطقة جازان
المشاركات: 703

خذوا بدمي منها فإني قتيلها

اراك طروباً والهاً كالمتيمِ = تطوف باكناف السـحاب المخيمِ
اصـابك سـهماً ام بليـت بنظرةٍ= فـما هـذه الا سـجـية مُغْـرَمِ
على شاطيء الوادي نظرتُ حمامةً= فطالت عليها حسرتي وتندمي
اشـير اليها با لـبنان كانـما =اشير الى البيت العتيق المعـظّم
اغار عليها من ابيها وامها =ومن خطوة المسواك ان دارفي الفمِ
اغار على اعطافها من ثيابها =اذا البسـتها فـوق جسـم منعّمِ
واحسد اقداحاً تقبل ثغرها =اذا أوضعتها موضع اللثم في الفمِ
خذوا بدمي منها فاني قتيلها =ولا مقصدي الا تجـود وتنعمي
ولاتقتلوها ان ظفرتم بقتلها =ولكن سلوها كيف حل لها دمي
وقولوا لها يامنيه النفس انني =قتيل الهوى والعشق لو كنت تعلمي
ولا تحسبوا اني قتلت بصارم =ولكن رمتني من رباها باسهمِ
لها حكم لقمانٍ وصورة يوسفٍ = ونغمـة داودٍ وعـفة مريمِ
ولي حزن يعقوب ووحشه يونس= وآلام ايوب وحسره آدم
ولما تلاقينا وجدت بنانها =مخضبه تحكي عصـارة " عندمِ "
فقلت خضبت الكف بعدي وهكذا=يكون جزاء المستهام المتيمِ
فقالت وابدت في الحشى حرة الجوى= مقالة من فيّ َالقول لم يتبرمِ
وعيشك ما هذا خضابٌ عرفته = فلاتكن بالبهتان والزور مُتْهِمي
ولكنني لما رأيتك راحلاً = وقد كنت كفي وزندي ومعصـمي
بكيت دماً يوم النوى فمسحته =بكفي فاحمرت بناني من دمي
ولو قبل مبكاها بكيت صبابةً =لكنت شـفيت النفس قبل التندمِ
ولكن بكت قبلي فهيج لي البكا =بكاها فكان الفضل للمتقدمِ
بكيت على من زيّن الحسن وجهها= وليس لها مثل بعربٍ واعْجُمِ
مدنـيه الالحاظ مكيه الحشى = هلالـية العـينين طائية الـفـم
وممشوطه بالمسك قد فاح نشرها= بثغر كأن الدر فيه منظمِ
اشارت بطرف العين خيفة اهلها = اشاره محزون ولم تتكلمِ
فايقنت ان الطرف قد قال مرحبا= واهلا وسهلا بالحبيب المتيم
فوالله لولا الله والخوف والرجا = لعانقتها بين الحطيم وزمزمِ
وقبلتها تسـعا وتسـعين قبلة = براقة بالكـف والخـد والفمِ
ووسدتها زندي وقبلت ثغرها = وكانت حلالا لي ولو كنت محرمِ
وان حرم الله الزنا في كتابه = فما حرم التقبيل بالخد والفمِ
وان حرمت يوما على دين احمد = لاخذها على دين المسيح بن مريمِ

التوقيع :
يقولَ بآئع آلعصِآفير :أُبعد آلأنثىْ عن الذكر ، لِـ تستمَتعُ بتغآاريد [ أشوآقهمُ ]مآ أقساهآ قلوب ا̄لبشر !
أبو علي99 غير موجود حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:30 PM.
Powered by vBulletin Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.