منتديات جازان

منتديات جازان (http://www.jazan.org/vb/index.php)
-   منتدى شؤون المنطقة (http://www.jazan.org/vb/forumdisplay.php?f=5)
-   -   الحكمي يطالب شرطة جازان بـ 10 ملايين ريال . (http://www.jazan.org/vb/showthread.php?t=80991)

الهامس جهرا 06-02-2008 02:47 PM

يدّعون أنها أخطأت بإسناد التحقيق معه لقسم «التحري» ... تأجيل النظر في دعوى ذوي حدث ضد «شرطة جازان»
الرياض - ناصر الحقباني الحياة - 06/02/08//

أجّل ديوان المظالم النظر في دعوى رفعها ورثة حدث نفذ فيه القصاص قبل نحو ستة أشهر ضد شرطة منطقة جازان إلى نيسان (أبريل) المقبل.
وأوضح محامي الجهة المدعية عبدالله الزمامي لـ «الحياة»، أن قاضي الدائرة السابعة في ديوان المظالم عبدالرحمن الزكري، ذكر في جلسة الأحد الماضي أنه لم يحضر من يمثل المديرية العامة للأمن العام أو شرطة جازان، أو يقدما عذراً شرعياً، على رغم تبليغ مدير الأمن العام الفريق سعيد القحطاني رسمياً، وحدد موعد الجلسة المقبلة في 6 نيسان (أبريل) المقبل.
وكان ورثة الحدث رفعوا دعوى ضد شرطة منطقة جازان، يتهمونها فيها بأنها أخطأت بإحالة إجراءات التحقيق مع الحدث الذي اتهم بقتل جاره إلى قسم البحث والتحري، في حين أن التحقيق في مثل هذه الجرائم هو من اختصاص هيئة التحقيق والادعاء العام.
ويطالب ورثة الحدث معيد حسين الحكمي في الدعوى أمام القاضي، «بإحالة المتسبب المباشر من منسوبي شرطة منطقة جازان في القصاص من الحدث، إلى المحكمة الشرعية للقصاص منه، لأنه تعمد إزهاق نفس حرّم الله قتلها إلا بالحق»، كما يطالبون بتعويض قدره 10 ملايين ريال قيمة الأضرار المادية والمعنوية التي أصابتهم نتيجة القصاص من الحدث الذي لم يتجاوز عمره 14 عاماً وقت وقوع الحادثة.
وأشار الزمامي إلى أن شرطة منطقة جازان حققت مع الحدث «من دون أن يتمتع بالضمانات التي كفلها له الشرع ونظام الدولة من عرضه على هيئة التحقيق والادعاء العام التي تأسست في جازان 1420، وتبعد عن قرية «مزهرة» التي وقعت فيها الحادثة، نحو 10 دقائق، حتى يكون بصدد تحقيق محايد يعطي الحق لإبداء الدفوع الواجب إبداؤها للجانب الضعيف في الدعوى».
وأشار إلى أن معيد وُلِد في 24-7-1411هـ ووقعت الحادثة يوم 20-5-1425هـ ونُفّذ القصاص فيه يوم 25-6-1428هـ، مشيراً إلى أن الجهات المعنية لم تخبر والد الحدث بموعد تنفيذ الحكم: «فوجئ عندما زار نجله في دار الملاحظة في جازان بمنسق الزيارات يخبره أن حكم القصاص نفذ بحق ابنه، وهو ما سبب له ولوالدته صدمة عصبية وسقطا مغشياً عليهما».
وأكد والد الحدث حسين الحكمي لـ «الحياة» في وقت سابق، أن نجله معيد كان يلهو مع جاره الفضل نبيل حكمي على جدار مبنى شعبي قرب منزلهما، عندما سقط الأخير في بركة خالية من الماء محاذية للسور وأصيب بنزيف في المخ نتيجة الاصطدام بجسم صلب، وجرح في مقدم رأسه ثم توفي».
وأشار إلى أن شرطة المنطقة باشرت الحادثة وتم رصد البصمات، في حين تم استدعاء ابنه معيد للتحقيق معه بعد خمسة أيام من الحادثة، ثم تم سجنه في دار الملاحظة، ليتم الحكم عليه ويفاجأ في ما بعد بتنفيذ حكم القصاص به.
وكان مدير العلاقات العامة في الأمن العام العقيد دكتور محمد المرعول ذكر في تعقيب سابق، أن إجراءات الضبط والتحقيق المتخذة في قضية «حدث جازان»، جاءت وفقاً للأنظمة واللوائح والأوامر التي تنظم هذه الأمور، ولا يوجد فيها أية مخالفة.
أما القاضي في المحكمة العامة في مكة المكرمة الدكتور هاني الجبير فأوضح وقتها لـ «الحياة»، أن «نظام الإجراءات الجزائية في السعودية يسند مهمة التحقيق إلى هيئة التحقيق والإدعاء العام بحسب المادة 14».
وأضاف أن «الشرطة وغيرهم رجال ضبط جنائي جعل لهم النظام البحث عن مرتكبي الجرائم وضبطهم وجمع المعلومات والأدلة والاستماع لأقوال من لديهم معلومات حول الجريمة، وتتولى هيئة التحقيق والإدعاء العام الإشراف عليهم في ذلك».

جار الزمن 06-02-2008 03:23 PM

الشخص اللي نفذ فيه القصاص عمره 18 سنه

وهذا الشخص قام بفعل فاحشة اللواط بطفل عمره 3 سنوات ادى الى قتله

حسبي الله عليه وعلى والده اللي يطالب بعشره مليون

اسأل الله ان يوريه ذلك في ابناءه

الهامس جهرا 06-02-2008 07:57 PM

هلا جار الزمن
الأيام القادمة كفيلة بكشف الحقائق .

عزووووز 07-02-2008 07:02 PM

أخي جار الزمان هل كنت حاضر وناظرة الفعله بعينك ولم لم تمنع الجريمه قبل وقوعها ارجو التأكد من شهادتك وشكراً

وادي السباع 07-02-2008 07:48 PM

ظلم كبير في هذا البلد اقسم بالله 10 ملايين قليلة جدا حسبي الله ونعم الوكيل على شرطة جازان

وعلى محاكم جيزان وصبياء كلهم مخرفين وبتاع رشاوي وعلى راسهم محكمة بيش

خطوات انثى 09-02-2008 07:47 PM

طفل سعودي 13 سنه يحكم عليـه بالإعدام !!!!!!!!!!!!!!!!!
 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


شيء لايصدق عُرض في البرنامج الذي يبث في قناة
[ art – عين ]- يوم السبت الموافق 19/1

مع د/ كمال وبرنامج حوار من الداخل -


و القصة من فم العم حسين والد الطفل الحدث الذي أعدم في منطقة جازان ، يروي القصة
وهو يمد يديه على استحياء ليمسح تلك الدموع التي بللت وجهه الوقور، وسالت حتى فرقتها
قسمات وجهه التي شكلتها قسوة الزمن ، والظلم الجائر، حتى عاد يبتسم من هول ماأصابه ،
فبعد أن سُجن سبع سنوات لاتهامه بارتكاب جريمة قتل ، أفرج عنه ، بعد اكتشاف أن المقتول
لازال حياً غائباً وعاد بالسلامة ، وسرعان ماعاد السيناريو من جديد ليضع العم حسين وعائلته
أبطالاً لمسرحية تراجيدية كتبتها أيدي الظلم ، يُقتل طفل حدث اسمه( الفضل) ويُلقى دون دلائل
تشير إلى القاتل ، بعد ستة أيام ؛.. يُدفن ( الفضل ) ، ويُلقى القبض على العم حسين وابنه
( مُعيد- عمره 13 سنة ) ، يوضع كلاً منهم في حجرة ، ويبدأ التحقيق ، أُتهم (مُعيد- الذي يبلغ من (العمر 13 سنة)-
بفعل الفاحشة في( الفضل) قبل قتله ، عذب (مُعيد) بالضرب والكهرباء- كما
قال والده - حتى قال نعم فعلت ، دون تدخل هيئة التحقيق والادعاء العام؛ التي لم ترفع لها
القضية من قبل الشرطة ، وبعد أن أرسل (مُعيد) للقاضي ، أنكر اعترافه؛ بدعوى انه تعرض
للتعذيب، وطلب من القاضي النظر إلى آثار التعذيب على جسده (13 سنة ركز على السن) ، ُ
أفرج عن العم حسين، وذهب ليدافع عن ابنه؛ فاتهم بأنه هو من ساعد ابنه مُعيد في الجريمة ،
وتستر عليه ، وهُدد من قبل رئيس الشرطة- وهو برتبة عقيد- بأنه لو تدخل في القضية مرة
أخرى؛ فسوف يُلقى به في السجن إلى أجلٍ غير مسمى ، وقاموا بسجن( القاسم) أخو المتهم مُعيد ،...
و التفاصيل كثيرة ومريرة، ولكي أختصر عليكم ، سُجن المتهم (مُعيد) في دار الأحداث تذكر( 13 سنة)
وكان أبوه العم حسين وأمه يزورانه الأربعاء والجمعة ، وينتظران الفرج من الله ، بقناعة جعلتهم
غير مصدقين لما يحدث، وأنها مجرد اتهامات، وسوف يعود ابنهم( مُعيد- 13 سنة) عن قريب إلى
أحضان أمه، وظل أبيه ، ولكن..!! قدر الله، وما شاء فعل ، وحلت الكارثة ، وبشر الصابرين ، الذين
إذا أصابتهم مصيبةٌ قالوا إنا لله وإنا إليه راجعون، ذهب العم حسين وزوجته -تلك العجوز التي
تحدثت بصعوبة لمقدم البرنامج حين اتصالهم فيها قبل قليل- .. ذهبا يوم الجمعة لزيارة ابنهم( مُعيد- 13 سنة)
ولم يجدوه ، وبعد التقصي عن الأمر أخبرهم أحد الطيبين- كما وصفه العم حسين- أن ابنهم ( مُعيد 13 سنة)
أعدم قبل أيام ، وسقطا مغشياً عليهما، تخيل... تم التحقيق من قبل الشرطة، ووضعوا الأب والأم
والأخ شهوداً على اعتراف المتهم دون علمهم جميعا، وصدقت أقوالهم دون علمهم، والغريب في
الأمر...!! حكم عليه بالإعدام قصاصاً بالسيف من قبل الشرطة –كما ذكر أبوه- ودون علم المتهم أو
ذويه ، والمصيبة الطامة!! تم تنفيذ الحكم دون علم أحد، ثم أُخذت الجثة ودُفنت في مكان لايعلم
أين هو الأب إلى الآن ، ولم يعلم بهذا كله إلا بعد أن أفاق من صدمته ومصابه الجلل، في اليوم
السادس للعزاء الذي أقامه المجاورون بعد انتشار الخبر .


يروي العم حسين لمقدم البرنامج، وبريق الدمع في عينيه ، أن أحد الأشخاص أخبره بما شاهد
يوم إعدام ابنه فيقول :- حينما أحضر ( مُعيد - 13 سنة) كان رأسه مُغطى ،وبعد أن قام القصاص
بتنفيذ الحكم بالسيف و سقط رأس مُعيد،ورآه القصاص؛ خر على وجهه وهو يصيح ويتحسر
ويقول : ماتخافون من الله ، خليتوني ارتكب إثم وأنفذ الحكم في طفل. ..لم يكن يعلم أن هذا
المحكوم عليه لايزال طفلاً.

هذه القصة اختصرتها لكم كثيراً مما ُبث على الهواء مباشرة هذه الليلة ، بلسان العم حسين
وزوجته ومقدم البرنامج والمستشار المحامي ؛ الذي تكفل بهذه القضية لوجه الله تعالى، دون
مقابل مادي من العم حسين ، فجزاه الله ألف خير ، ولو أن( مُعيد ) لن يعود مهما كان ..ولكن لعل
في ذلك تضميدٌ لبعض جراح أهله .


وختم العم حسين البرنامج بكلماتٍ ملؤها الألم والأمل معاً حين قال:-
[ أنا ماعندي واسطة .. واسطتي الله سبحانه، ثم خادم الحرمين الشريفين ..أنا وولدي في ذمته يوم القيامة .. ينظر في قضيتي ، وأنا راضي بما يحكم به علي ].....

ياعم حسين.. أبشر بالله ...ثم أبو متعب ، اللي لو وصله الأمر من أول، ماصار اللي صار ... وثق
تمام الثقة مثل ماحنا واثقين ان الليل يعقبه النهار ، لو وصل صوتك لخادم الحرمين الشريفين راح
يعوضك عن كل ما أصابك وياخذ قضيتك ، ويحل مكانك حتى تاخذ حقك ، ويردك راضي ..، لأنه
الملك الإنسان ؛ اللي حمل بين كفيه الطفل اليتيم ، وعقب ماقبل جبينه؛ حطه في قلبه قبل يرده
مكانه ، الملك الإنسان اللي قال للشاب السعودي بنبرات الصدق، اللي تملئ وجهه الوقور
المتواضع ، [ أقسم بالله إني أحبكم مثل أولادي ] ، الملك الإنسان اللي أخذ بيد الشايب حتى
أجلسه، قدامه وأرخى له سمعه، وتحسس مراده، ثم قدم له كاس الماء الزلال، وعقب ماأروى
ظمأه، وطيب خاطره، أخذ بكفه وعاونه حتى وقف ، الملك الإنسان اللي بكى على شهيد بلاده ،
الملك الإنسان.. الملك الإنسان.. الملك الإنسان.. اللي رحمته تنسيك انك تهاب عرشه.. وهيبته
تنسيك رحمته في احقاق الحق، وإبطال الباطل.


نسأل الله أن يصل صوت العم حسين للوالد القائد، ملك القلوب والإنسانية، أبو متعب، صقر
العروبة، سيدي خادم الحرمين الشريفين .

القصة هذي حصلت تقريباً قبل 6 أشهر وهذي بعض المقالات عنها

وهذا بيان وزارة الداخليه عند تنفيذ القصاص بالحدث .
القصاص من مجرم استدرج طفلاً لفعل الفاحشة به وكتم أنفاسه حتى الموت


http://www.alriyadh.com/2007/07/11/article264009.html


م ن ق و ل

walad_sabya 10-02-2008 12:18 AM

الاخوة الافاضل

تحية طيبة

الحقيقة كلنا تفاعلنا واخذتنا العاطفة ورغم ان ذلك حكم شرعي منزل من السماء


وان كنت حقيقة غير متقبل لهذه الجريمة كون المجرم صغير السن ولكن لااظن ان ينفذ فيه الحكم

بسهولة كما يتصورها الكثير ولكن هذا الحكم وهذا قدر هذا الصبي فنسال الله ان يعفو عنه

كذلك نسينا ان هناك طفل صغير قد ازهقت روحه فيا ترى من يتحمل جريمة قتله

اكرر ان القصة محزنة جدا سواء من جهة الطفل المقتول او من جهة الصبي الجاني والعبرة في هذه

القصة هو الرجوع للفطرة السليمة وتربيةاولادنا عليها حتى لاتتكرر هذه المأساة مجددا

من يتخيل صبي في الثالثة عشر من عمره ينوي فعل الفاحشة بطفل صغير ويقاله بكتم انفاسه


قصة يجب اخذ العبرة منها في تربية اولادنا

نسال الله الهداية لكل اولادالمسلمين وان يحفظهم من كل سوء

تحياتي

الهامس جهرا 11-02-2008 07:17 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة وادي السباع (المشاركة 646947)
ظلم كبير في هذا البلد اقسم بالله 10 ملايين قليلة جدا حسبي الله ونعم الوكيل على شرطة جازان
وعلى محاكم جيزان وصبياء كلهم مخرفين وبتاع رشاوي وعلى راسهم محكمة بيش

للأسف / هذي فضيحة بجلاجل .

صـــلاح الـديـن 12-02-2008 01:54 AM

توضيح

د.حمود أبوطالب

تحت عنوان ( ماذا حدث )، تحدثنا في 28 يناير 2008م عن ملابسات القضية التي ناقشها الزميل الإعلامي الأستاذ كمال عبد القادر في برنامجه (حوار من الداخل) بقناة عين ، وعُرفت بقضية “حدَث جازان” ، وطالبنا حينذاك بتوضيح الحقيقة من الجهة التي تعرفها نظرًا لخطورة المعلومات التي سمعناها في البرنامج ولخّصها محامي القضية في : ت
ولّي الشرطة مهامّ لا تخصّها حين قامت بمهام ثلاث جهات أخرى، عدم إتاحة الفرصة للإستعانة بمحامٍ أو وكيل ، عدم إعطاء وليّ الأمر فرصة الدفاع عن إبنه ، عدم إخبار الأب بتنفيذ الحكم أو تسليمه الجثة..


وفي يوم نشر المقال بادر بالاتصال مشكورًا اللواء أحمد غرم الله القزاز، مدير شرطة منطقة جازان ، مؤكدًا عدم صحة المعلومات التي وردت في البرنامج على لسان والد المتّهم والمحامي ، وأن الحقيقة تتمثل في الآتي :
** بعد الحادثة، راودت الشكوك والدي المتهم في علاقته بها ، وعند مواجهته من قبلهما اعترف بارتكابها ، وقد صدق والده هذه المعلومة شرعًا.
** بعد القبض على المتّهم والتحقيق معه بدار الملاحظة الاجتماعية بحضور أخصائيين اجتماعيين اعترف بحمل الطفل الى الحوش الذي وُجد متوفى به وفعل فاحشة اللواط بعد كتم أنفاسه، وبعد الانتهاء وضع عليه بعض الحشائش وبرميل دهان فارغ ، وصدق اعترافه شرعًا بحضور والده أثناء الاعتراف والتصديق..
** تم إرسال المتّهم الى قاضي الأحداث للتأكد من أنه بالغ من الناحية الشرعية فور توجيه القاضي بأنه منبت لشعر العانة والإبط ويعتبر بالغًا من الناحية الشرعية.?** الشرطة باشرت التحقيق بناء على الأمر السّامي المتضمن أن تقوم الجهات الأمنية بتطبيق نظام الإجراءات الجزائية في المهام التي لم تباشرها الهيئة الى أن تتمكّن من ممارسة ذلك .
** بعد استكمال التحقيق في القضية جرى رفعها إلى الإمارة وأحيلت إلى هيئة التحقيق والإدعاء العام لمراجعتها وإجازتها وإحالتها للمحكمة للنظر فيها بالوجه الشرعي.. وبعد مراجعة القضية من قبل الهيئة تم رفعها لمرجعها بالرياض لمراجعتها وإجازتها وأعيدت للهيئة بعد إجازتها وأعدت عليها لائحة الإدعاء العام من قبلها .
** صدر بحق المتّهم صكّ شرعي بحكم القتل قصاصًا صادق عليه ثلاثة قضاة، وصادقته محكمة التمييز من قبل خمسة قضاة ، وأيده مجلس القضاء الأعلى بتصديق خمسة قضاة . وعند صدور الأمر السّامي بتنفيذ الحكم قامت لجنة إصلاح ذات البين بالإمارة بمحاولة الصلح وكان والد المتّهم على علم بذلك..
ومن ناحية التنفيذ فقد كان تحت إشراف هيئة التحقيق والإدعاء العام واللجنة النظامية المكونة لهذا الغرض، وقد تمّ إبلاغ والده مشافهة من دار الملاحظة بصدور الأمر بالتنفيذ، وكذلك عن طريق لجنة إصلاح ذات البين .?وبعد
..

هذه هي المعلومات التي ذكرها مدير شرطة جازان، وهي معلومات مهمّة دون شكّ وأصبحت متاحة للجميع وفي مقدمتهم الأستاذ كمال عبد القادر والمحامي عبد الله الزمامي.. فهل ترون أنها كافية لتفنيد المعلومات التي ذكرها البرنامج والإجابة على الأسئلة والاستفهامات التي تولّدت بعد مشاهدته، أم أن بعضها لا يزال قائمًا يبحث عن مزيد من الأجوبة


جريدة المدينة : الإثنين 4 صفر 1429 - الموافق - 11 فبراير 2008 - ( العدد 16364)

صـــلاح الـديـن 12-02-2008 02:16 AM

توضيح

د.حمود أبوطالب

تحت عنوان ( ماذا حدث )، تحدثنا في 28 يناير 2008م عن ملابسات القضية التي ناقشها الزميل الإعلامي الأستاذ كمال عبد القادر في برنامجه (حوار من الداخل) بقناة عين ، وعُرفت بقضية “حدَث جازان” ، وطالبنا حينذاك بتوضيح الحقيقة من الجهة التي تعرفها نظرًا لخطورة المعلومات التي سمعناها في البرنامج ولخّصها محامي القضية في : ت
ولّي الشرطة مهامّ لا تخصّها حين قامت بمهام ثلاث جهات أخرى، عدم إتاحة الفرصة للإستعانة بمحامٍ أو وكيل ، عدم إعطاء وليّ الأمر فرصة الدفاع عن إبنه ، عدم إخبار الأب بتنفيذ الحكم أو تسليمه الجثة..


وفي يوم نشر المقال بادر بالاتصال مشكورًا اللواء أحمد غرم الله القزاز، مدير شرطة منطقة جازان ، مؤكدًا عدم صحة المعلومات التي وردت في البرنامج على لسان والد المتّهم والمحامي ، وأن الحقيقة تتمثل في الآتي :
** بعد الحادثة، راودت الشكوك والدي المتهم في علاقته بها ، وعند مواجهته من قبلهما اعترف بارتكابها ، وقد صدق والده هذه المعلومة شرعًا.
** بعد القبض على المتّهم والتحقيق معه بدار الملاحظة الاجتماعية بحضور أخصائيين اجتماعيين اعترف بحمل الطفل الى الحوش الذي وُجد متوفى به وفعل فاحشة اللواط بعد كتم أنفاسه، وبعد الانتهاء وضع عليه بعض الحشائش وبرميل دهان فارغ ، وصدق اعترافه شرعًا بحضور والده أثناء الاعتراف والتصديق..
** تم إرسال المتّهم الى قاضي الأحداث للتأكد من أنه بالغ من الناحية الشرعية فور توجيه القاضي بأنه منبت لشعر العانة والإبط ويعتبر بالغًا من الناحية الشرعية.?** الشرطة باشرت التحقيق بناء على الأمر السّامي المتضمن أن تقوم الجهات الأمنية بتطبيق نظام الإجراءات الجزائية في المهام التي لم تباشرها الهيئة الى أن تتمكّن من ممارسة ذلك .
** بعد استكمال التحقيق في القضية جرى رفعها إلى الإمارة وأحيلت إلى هيئة التحقيق والإدعاء العام لمراجعتها وإجازتها وإحالتها للمحكمة للنظر فيها بالوجه الشرعي.. وبعد مراجعة القضية من قبل الهيئة تم رفعها لمرجعها بالرياض لمراجعتها وإجازتها وأعيدت للهيئة بعد إجازتها وأعدت عليها لائحة الإدعاء العام من قبلها .
** صدر بحق المتّهم صكّ شرعي بحكم القتل قصاصًا صادق عليه ثلاثة قضاة، وصادقته محكمة التمييز من قبل خمسة قضاة ، وأيده مجلس القضاء الأعلى بتصديق خمسة قضاة . وعند صدور الأمر السّامي بتنفيذ الحكم قامت لجنة إصلاح ذات البين بالإمارة بمحاولة الصلح وكان والد المتّهم على علم بذلك..
ومن ناحية التنفيذ فقد كان تحت إشراف هيئة التحقيق والإدعاء العام واللجنة النظامية المكونة لهذا الغرض، وقد تمّ إبلاغ والده مشافهة من دار الملاحظة بصدور الأمر بالتنفيذ، وكذلك عن طريق لجنة إصلاح ذات البين .?وبعد
..

هذه هي المعلومات التي ذكرها مدير شرطة جازان، وهي معلومات مهمّة دون شكّ وأصبحت متاحة للجميع وفي مقدمتهم الأستاذ كمال عبد القادر والمحامي عبد الله الزمامي.. فهل ترون أنها كافية لتفنيد المعلومات التي ذكرها البرنامج والإجابة على الأسئلة والاستفهامات التي تولّدت بعد مشاهدته، أم أن بعضها لا يزال قائمًا يبحث عن مزيد من الأجوبة


جريدة المدينة : الإثنين 4 صفر 1429 - الموافق - 11 فبراير 2008 - ( العدد 16364)

walad_sabya 12-02-2008 06:53 AM

الحقيقة تصريح مدير الشرطة وضع النقاط على الحروف


وكشف جوانب مهمة في القضية ولكن وحسب التصريح يقول :




الشرطة باشرت التحقيق بناء على الأمر السّامي المتضمن أن تقوم الجهات الأمنية بتطبيق نظام الإجراءات الجزائية في المهام التي لم تباشرها الهيئة الى أن تتمكّن من ممارسة ذلك .


فيا ترى ماسبب عدم مباشرة الهيئة للتحقيق ؟


وهي بالتالي صادقت على اجراءات الشرطة فقط


فارى يكون الخطأ من هيئة التحقيق

قيصر أبوعريش 12-02-2008 08:22 AM

ملاحظة جعلتني اتدخل برغم امتناعي عن الكتابة في هذا المنتدى ؟؟

القصاص نفذ في معيد حكمي بدون رقم وتاريخ صادر من هيئة التمييز ومجلس القضاء الاعلى واليكم النموذج:
http://www.alriyadh.com/2007/07/11/article264009.html

ثانياً القزاز يناقض نفسة بنفسة حيث انة يقول تم القصاص حسب الانظمة طيب ياقزاز انا شخصياً اقولك ليش لم تسلم الجثة لوالدة وليش تم ابلاغ والدة شفهياً ؟
لماذا لم يتم ابلاغة رسمياً ويتم تسليمة الجثة رسمياً
ثالثاً: الرجال تلقى تهديد من حمد حكمي واعوانة حسب ماذكرة المحامي ووالد معيد ؟
وحسب ماذكرة المتحدث الرسمي لشرطة الرياض انة بعد التأكد من مصادر في شرطة جازان ان لاتوجد هيئة ادعاء بجازان وبعد ان اتضحت الحقيقة انة يوجد هيئة ادعاء اختلفت الاقوال
رابعاً: كيف تم التصديق على تقرير الشرطة من قبل هيئة الادعاء دون التحقيق مع المذكور لكي يتم التصديق على تقرير الشرطة بشكل نهائي من قبل هيئة الادعاء .

ياقزاز اريد ان اوجة اليك رسالة فقط :
اتقي الله في نفسك وفي تصاريحك المتناقضة اتقي الله يوم لاينفع مالاً ولا بنون ولاحتى بدلتك العسكرية والله منصبك هذا ماينفك وان ولاة الامر والله لم يوضعوك الا للعدل بين الناس والله لم توضع في هذا المنصب عبث بل وضعت لتحقيق لحق وازهاق الباطل ولاكن سوف تسأل عند الله عزوجل وان الله لن يضيع حقوق عبادة يوم كل عبداً يقول نفسي نفسي .
ياقزاز اخرج من مكتبك وتابع امورك لكي يرضى الله عزوجل ياقـــــــــزاز حلل راتبك لكي يحل الله لك اعمالك.



انا كلي يقين بأني اخي واستاذي وصديقي الهامس جهراء سوف يغضب من كلامي .

ولن تكون لي عودة


ان الله مع الصابرين


الهامس جهرا 12-02-2008 12:39 PM

شكرا ......... صلاح الدين .

الهامس جهرا 12-02-2008 12:40 PM

انا كلي يقين بأني اخي واستاذي وصديقي الهامس جهراء سوف يغضب من كلامي .
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــ
وليش أزعل منك يا رعد !
كل واحد مسئول عن كلامه ولا غير .
شكرا لك .

walad_sabya 12-02-2008 03:23 PM

ملاحظة قيمة ولكن بمراجعتنا لبيانات وزارة الداخلية فانه لايوجد تواريخ وارقام واظن ذلك لاختصار البيان


الساعة الآن 10:47 PM.

Powered by vBulletin Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.