المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : جامل حتى تقع فأسك في رأسك


الخيراتي
21-06-2011, 09:24 AM
بسم الله الرحمن الرحيم



كلنا نتحاشا بالمجاملة أمورا نظنها أصعب فيما لو لم نجامل وهناك أحداثا لابد أن تمر بنا في حياتنا ونجامل فيها وتقع النتيجة المتوقعة وهي الفأس في الرأس



فعندما نرضى عن الخاطب سيء السمعة ونزوجه مجاملة لوالديه وقرابتهم فإن فأسنا ستقع على رأسنا ورأس ابنتنا وسيأتي اليوم الذي نهان فيه وتهان ابنتنا ونسكت على المذلة خوفا من كلمة (مطلقة) أو (معلقة)

وعندما نتغاضى عن صحبة سيئة نراها مع أبنائنا مجاملة لأسرهم وجيرتهم فإن فأسنا ستقع على رأسنا ورأس أولادنا

وعندما نجامل بعض الأقارب والأصدقاء على تجاوزاتهم ونسكت عنها فسيأتي اليوم الذي لا نرفع فيه رأسا ولا نحرك ساكنا ولا يؤبه لنا .

وعندما تجامل أمام تصرفات مشينة لأحد أخوتك ولا تقف الموقف الواضح وتستدرك الوضع فلن تجد نفسك إلا أمام إصلاحية الأحداث أو أحد السجون أو مركز شرطة

وعندما تجامل في عملك وتداهن وتضحك مع زملاء العمل على حساب روح العمل فستصحو بعد تراكم الأعمال وتضاعف الجهود أو بعد مساءلة مسؤول أو زيارة الرقابة والتحقيق

وعندما تجامل والديك في اختيارهم زوجة لك لا تريدها فلن تصحو من سكرتك إلا سجينا في حياة لا تستطيع الفكاك منها أو التأقلم فيها

وعندما تجامل الفتاة وتخجل وتسكت أمام تزييف الواقع عن شاب خطبها فستشرق في أوحال حياة زوجية ما كانت لتغوص فيها لو تركت المجاملة





حالات تمر بنا لابد أن ننتبه لها ولنتذكر أن ما سندفعه لاحقا أكثر بكثير

لمس الغامدي
21-06-2011, 01:13 PM
وعندما نتغاضى عن صحبة سيئة نراها مع أبنائنا مجاملة لأسرهم وجيرتهم فإن فأسنا ستقع على رأسنا ورأس أولادنا

:)

يعطيك العافيه

الخيراتي
24-06-2011, 02:35 AM
وعندما نتغاضى عن صحبة سيئة نراها مع أبنائنا مجاملة لأسرهم وجيرتهم فإن فأسنا ستقع على رأسنا ورأس أولادنا

:)

يعطيك العافيه

أهلا وسهلا

وما اقتبستيه من أخطر المجاملات لأنها قد تحرف مسار طفل أو طفلة بسبب مراعاة مشاعر الآخرين لا أكثر


كل التوفيق

نور 20011
25-06-2011, 07:12 PM
يعطيك العافيه

ساحل الجعافرة
25-06-2011, 07:30 PM
بوركت أبا عمرو ..

وحييت وكلمات حكمية جميلة ..

أهي حصرية لنا أم يجوز نقلها لبعض المنتديات المجاورة ..:)

الخيراتي
25-06-2011, 07:43 PM
يعطيك العافيه

وإياك مع الشكر

الخيراتي
25-06-2011, 07:45 PM
بوركت أبا عمرو ..

وحييت وكلمات حكمية جميلة ..

أهي حصرية لنا أم يجوز نقلها لبعض المنتديات المجاورة ..:)

أهلا أستاذي وبوركت

وشكر الله إطراءك

ولك الحق في نقل أي موضوع لي تراه في هذا المنتدى ما دمت ترى فيه نفعا


دعواتي لك

الخيراتي
09-08-2011, 03:33 AM
على نفسها جنت براقش
والشمس لا تحجب بغربال
ومهما تكن عند امرء من خليقة ::::::::::::: وإن خالها تخفى على الناس تعلم


شكري للجميع على المرور

د. ياسر عقدي
09-08-2011, 02:05 PM
موضوعك صريح وجريئ ورائع

أشكرك أستاذي القدير

الخيراتي
09-08-2011, 02:20 PM
موضوعك صريح وجريئ ورائع

أشكرك أستاذي القدير


أهلا دكتور

وألف مبارك على الخطوبة فمثلك حري به إن خطب أن يزوج وإن شفع أن يشفع وتستحق كل خير
وكل عام وأنت بخير وشكر الله مرورك
لا عدمناك

قصائد
09-08-2011, 03:01 PM
وعندما تجامل أمام تصرفات مشينة لأحد أخوتك ولا تقف الموقف الواضح وتستدرك الوضع فلن تجد نفسك إلا أمام إصلاحية الأحداث أو أحد السجون أو مركز شرطة

كلام سليم 100 %

الله يوفقك أستاذ الخيراتي

موضوع في محله والله

بقايا جروح 4
09-08-2011, 03:22 PM
جميع الحالات التي ذكرت لابد فيها من الصراحة والابتعاد عن المجامله

لأنها امور مصيريه يترتب عليها الشيء الكثير

هذا لا يعني ان هناك كثير من الامور الاخرى قد تكون فيها المجاملة مطلب



مشاركة رائعة كروعة صاحبها << ليست مجامله :d

أبا إلياس
09-08-2011, 03:24 PM
يوجد نوع من أنوع المجاملة، بل وأهم نوع في اعتقادي، ألا وهو
المجاملة على حساب الدين
وله وجوه متعددة لا يمكن حصرها هنا
موضوع رائق يا ابن العم

الخيراتي
09-08-2011, 04:34 PM
وعندما تجامل أمام تصرفات مشينة لأحد أخوتك ولا تقف الموقف الواضح وتستدرك الوضع فلن تجد نفسك إلا أمام إصلاحية الأحداث أو أحد السجون أو مركز شرطة

كلام سليم 100 %

الله يوفقك أستاذ الخيراتي

موضوع في محله والله


أهلا وسهلا بك

ومهم جدا أن نتابع أخواننا وأن نأخذ بأيديهم فهم لا زالوا ضيقي أفق ولا يدركون الحجم الحقيقي لمصلحتهم


شكرا على المرور

الخيراتي
09-08-2011, 04:38 PM
جميع الحالات التي ذكرت لابد فيها من الصراحة والابتعاد عن المجامله

لأنها امور مصيريه يترتب عليها الشيء الكثير

هذا لا يعني ان هناك كثير من الامور الاخرى قد تكون فيها المجاملة مطلب



مشاركة رائعة كروعة صاحبها << ليست مجامله :d


أهلا أستاذي

المجاملة فن وتستطيع أن تجامل حتى في الأمور التي ترفضها


شكرا لمرورك الكريم

الخيراتي
09-08-2011, 04:40 PM
يوجد نوع من أنوع المجاملة، بل وأهم نوع في اعتقادي، ألا وهو
المجاملة على حساب الدين
وله وجوه متعددة لا يمكن حصرها هنا
موضوع رائق يا ابن العم

أهلا بك أخي الغالي

أتمنى لو أثريت الموضوع ببعض تلك المجاملات على حساب الدين

ولك شكري على مرورك

قصائد
09-08-2011, 06:26 PM
................

قصائد
09-08-2011, 06:27 PM
أهلا وسهلا بك

ومهم جدا أن نتابع أخواننا وأن نأخذ بأيديهم فهم لا زالوا ضيقي أفق ولا يدركون الحجم الحقيقي لمصلحتهم


شكرا على المرور


نعم أستاذي كلامك صح إن كانوا أصغر منك لابد من النصيحة والتوجيه

لكن إن كانوا اكبر منك فنلتزم الصمت

الخيراتي
10-08-2011, 01:23 AM
نعم أستاذي كلامك صح إن كانوا أصغر منك لابد من النصيحة والتوجيه

لكن إن كانوا اكبر منك فنلتزم الصمت



أهلا بك مجددا

إن كانوا أكبر أو أصغر الكلمة الطيبة والحكمة تفعل الكثير

والحكيم من يضع الشيء المناسب في المكان المناسب في الوقت المناسب

وكان الله في عوننا جميعا مع الأخوة والأولاد

أبا إلياس
10-08-2011, 01:25 PM
يوجد نوع من أنوع المجاملة، بل وأهم نوع في اعتقادي، ألا وهو
المجاملة على حساب الدين
وله وجوه متعددة لا يمكن حصرها هنا
موضوع رائق يا ابن العم

أهلا بك أخي الغالي

أتمنى لو أثريت الموضوع ببعض تلك المجاملات على حساب الدين

ولك شكري على مرورك

المجاملات على حساب الدين كثيرة لا حصر لها
سأذكر هنا القليل منها
من المجاملات على حساب الدين مجاملة الزوجة مثلا
في بعض الأحيان يبتلى الإنسان بزوجة يكون شرها على زوجها أكثر من خيرها
فتقول له لو أحضرت لنا دشا في البيت ، في بيت فلان ينظرون إلى المسلسل الفلاني وقد نظرت إليه وأعجبني كثيرا ، هنا يقع الزوج في مجاملة على حساب دينه وليس على حسابه فيأتي لها بما تريد
ومن تلك المجاملات مجاملة إمام المسجد مثلا لجيرانه وعدم نصحهم وإرشادهم ، فتجده يضحك معهم في دخوله وخروجه ولا يأمرهم بالصلاة خشية من تضايقهم منه هذه مجاملة على حساب الدين، ومن تلك المجاملة أيضا مجاملة العم أو الخال عندما يدخل في بيتك وأنت من أهل الإستقامة فيقوم بإشعال الدخان أمامك وفي بيتك فتسكت مجاملة له ، وكما ذكرت لك هي كثيرة فلو تأملت في حياتك وحياة من حولك ستجد من هذا النوع ما لا يعد ولا يحصى

الخيراتي
10-08-2011, 05:39 PM
لا عدمناك أبا إلياس

وفي الحديث
(من أسخط الله في رضا الناس سخط الله عليه وأسخط عليه من أرضاه في سخطه ومن أرضى الله في سخط الناس رضي الله عنه وأرضى عنه من أسخطه في رضاه حتى يزينه ويزين قوله وعمله في عينه)
الراوي: عبدالله بن عباس المحدث: الألباني - المصدر: السلسلة الصحيحة - الصفحة أو الرقم: 5/395