المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هذه ذكرياتي في أول أيام الدراسة ( دعوة لشكر معلمينا )


خالد شريفي
31-12-2002, 10:35 PM
ذكريات أول يوم في الدراسة .. ذكريات جميلة .. نسترجعها دوماً بكل مافيها .. نسترجع لحظات أولى خطواتنا في المدرسة .. والصف والزملاء ( الصغار ) .. والكتب الدراسية .. ولن أنسى تلك الدموع التي سكبتها في أول يوم لدراستي بالصف الأول الإبتدائي بمدرسة أبو بكر الصديق الإبتدائية بأبوعريش .. فقد كان كل شيئ غريب عليّ .. يومها .. تكالبت عليّ كل فصول العمر .. ( فرح وألم ، ضحك وشجن .. إبتسامات ودموع .. ) .. ولكن ما أروعها من لحظات .. وما أروع تلك الأيام .. فلن أنسى أبداً أيام الصف الأول الإبتدائي .. ولكل كل الشكر يا أستاذي العزيز ( الأستاذ القدير / إبراهيم مسلماني ) الذي علمني أكتب أول حرف من حروف الهجاء ..

.
ايها الأحباب هذه دعوة لكم جميعاً .. أكتبوا معنا ذكريات أول يوم لكم في الدراسة .. وقدموا الشكر لؤلائك المعلمين الذين يستحقون منا كل شكر وثناء .. فقد تعبوا من أجلنا .. ونحن لن نبخل عليهم .. بالدعاء ... وياهــلا

خالد شريفي
01-01-2003, 09:57 PM
أيضاً لن أنسى أن أتقدم بجزيل الشكر والعرفان للأستاذ القدير والمعلم الفاضل إبراهــيم بهــكلي معلم اللغة العربية في ثانوية أبوعريش سابقاً ، الذي يعود له الفضل ـ بعد الله ـ في حبي أنا وزملائي لمواد اللغة العربية ، فله منا كل الشكر والتقدير ، وأثابه الله وجعله في ميزان حسناته .

.

أبو الشباب
02-01-2003, 01:27 AM
فعلاً يا خالد من ( أجمل ) الذكريات الدراسية .. مرحلة البراءة :)

بصراحة ما أذكر من أول يوم إلا شيء واحد فقط ...


وهو عندما أخي الكبير ( صحاني ) للمدرسة من الفجر :mad:

يقول يا الله قوم ... قلت اقوم ليش ؟‍‍ :confused: >>>> مستغرب :)

قال قوم اليوم مدرسة يا شاطر ...:rolleyes: وبدأ ( الكره ) ضد ( الحب )

وليس كرة القدم .... المهم بدأ كرهي للمدرسة من قبل أول ( نظرة )

ولكن الحمدلله بعد ذلك أحببتها حباً جما ... وعندما انتهت المرحلة الجامعية

وابتعدت عن الكراسي والطاولات والفصول والدفاتر والكتب والأقلام و..و..

تمنيت العودة لها مره أخرى ...


أخي خالد : بارك الله فيك لقد ذكرت أسماء المدرسين ( الأفاضل) الذين كانوا

يشعرون بمسؤلياتهم و أماناتهم ...

وسأحاول أن أكون ( عادلاً ) بقدر المستطاع و سأذكر ( البعض ) من المخلصين

و( البعض ) ممن كرهوا بعض زملائنا في المدرسة و شردوهم منها ....

من المدرسين المحترمين والفاهمين : غازي القحطاني ، محمد أبو خيشة ،

عيسى النمر

من الـ.... 0 الله يسامحهم بس ) : فريد عز الدين ، الاستاذ ( بطاطس ) عبدالعزيز
مدرس رياضيات .

شكراً لك خالد على هذه الدعوة لإعادة شريط الذكريات الى الوراء سنين

وسنين :):) ... جزى الله من هو باقي منهم على قيد الحياة خير الجزاء عنا

ومن قد توافاه الله نسأل الله لنا ولهم المغفرة jaz004

فيافي
25-01-2003, 11:19 PM
عدت بنا إلى الزمن الجميل أخي خالد الغضى...فاسمح لي أن أعود بذاكرتي إلى شيء منه..

كان استعدادي لهذا اليوم كبيراً..كانت ليلة "أول يوم مدرسة" كليلة العيد...جهزت "مريولي" وحذائي وأشرطة شعري وكل شيء..وظللت أتأملها طوال المساء وأجربها
وانتظر الصباح بلهفة لأذهب للمدرسة...كان هناك هم كبير يؤرق رأسي الصغير المسكون بالأحلام والمخاوف والبهجة..كيف سأكتب كلمة نورة ..كان ( أحمد..هند..سعيد..نورة.) هم أبطال المقرر الدراسي في كتاب اللغة العربية الذي كان إخوتي يدرسونه وكنت قد أتقنت كتابة هذه الاسماء جميعها قبل أن أبلغ سن الدراسة الابتدائية بعد..لكن الواو في نورة معقدة ..يظل قلمي يدور ويدور ولا تظهر الواو...وانهض من سريري أبث همي لأمي..وتعجز وهي تشرح لي أن هذا سابق لأوانه ..وأرفض محاولاتها إقناعي ..لأن المعلمة لا شك ستضربني إذا لم اكتب " نورة" بشكل صحيح...غلبني الهم و تلاه النوم...وجاء الصبح ..كان إخوتي سعداء بأني انضممت إليهم في رحلة الاستيقاظ اليومي المبكر ..واذكر أني أبي العزيز التقط لي صورة وأنا أحمل حقيبتي الفارغة واستعد للخروج من المنزل.ولا أدري أين غيب الزمن تلك الصورة...بعدها بقليل كنت في ساحة تعج بالفتيات الصغيرات الخائفات..أخريات كن أكثر رباطة جأش مني..وكنت أحاول الا انظر لمن تبكي حتى لا يتسرب إلي الخوف..وقفت وتتردد في ذهني وصايا أمي.." صرتي كبيرة..وشاطرة وعاقلة..المدرسة حلوة ..لاتخافين ولاتبكين.." جاءت أستاذة طويلة جداً ومبتسمة ..اتسعت ابتسامتها وهي تراني أقف بكل هذا الهدوء انتظر شيئا ما..أخذت تضعنا في مجموعات وكنت في مجموعة الأستاذ الطويلة جداً " أبلة وصفية"..
ساقتنا إلى ( أول ابتدائي" هـ" ) ..واتخذت مكاني الذي لم يرق لي كثيراً لكونه ليس في الأمام..فجأة اقتحمت الفصل امرأة معها فتاة تنتحب بصوت مرعب ..وجعل الخوف يدب فيني وأنا آراها تبكي بهذه الطريقة ..تتمسح بأرضية الفصل وتواصل بكاءها المرعب..غادرت أمها ..وبقيت هي على حالها..التفتت المدرسة إلي ورأيت وميض فكرة ما تجول في خاطرها..وفهمت..أنها ستجلس ذات النحيب المرعب بجواري...استسلمت..وجلست الفتاة تواصل بكاءها وأنا استرق النظر إليها بفضول وخوف..لاحظت هي ذلك..وغضبت..شعرت انها تريد أن تضربني..بلعت خوفي وعدت أحدق في السبورة الخضراء العريضة..واليوم هذه الذي أقلقت أول يوم دراسي لي هي صديقتي المقربة.
حصة تعارف وتجميل مبالغ فيه لمعاناتنا اليومية الجديدة..فسحة قصيرة لازمتني فيها صديقتي الجديدة وقد زال الرعب ..أرادت المدرسة أن تدخلنا قليلاً في جو المدرسة ...طلبت أن نعد لها من واحد إلى عشرة ..انطلقنا بكل براءة نردد معاً الأعداد متسلسلة وبين العدد والآخر نعب الهواء ما استطعنا لتنطلق الحروف ممزوجة بحماسة الصغار..أعجبها ذلك الحماس..تساءلت عما إذا كانت بيننا من تعرف أن تكتب هذه الأعداد..رفعت إصبعي..الاعداد أسهل من "نورة" سأكتبها ولن تضربني..كان أول مشوار إلى السبورة طويلاً وجميلاً..كتبت 1-2-3...وحين وصلت إلى الرقم عشرة انتهيت وبذلك وضعت نقطة ( نهاية جملة ! ) ضحكت أبلة وصفية كثيراً لنقطة النهاية وأفهمتني أنها لاتكتب بعد الأعداد..ولا أدري ما سر ولعي بالنقاط !!

هذا أبرز ما أتذكره عن يومي الدراسي الأول..ولا أنسى أبداً " أبلة وصفية" التي أهدتني ابتسامة..وصديقة..وعلماً..

.................................................. ................


لك الشكر أخي خالد..

تحياتي

فيافي

خالد شريفي
26-01-2003, 09:12 PM
شكراً أختي ( فيافي ) ..

ما أروع رحلتك هذه ، وما أجمل لحظاتها .. هي ذكريتنا .. وهي آمالنا .. ولكل معلم كل شكر وتقدير .

شكراً لك مرة أخرى .