المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : إف بي آي يراقب البريد الإلكتروني على الإنترنت .


زين
16-09-2001, 10:27 AM
بدأ مكتب التحقيقات الفيدرالي الأميركي أمس عملية مراقبة واسعة للبريد الإلكتـروني على شبكة الإنترنت الدولية· وكان إف بي آي قد تقدم العام الماضي بطلب الى شركات الانترنت بتركيب برنامج يمكن ضباطـه من مراقبة رسائل البريد الالكتروني في خطوة لتعقب مجرمين مشتبه بهم، ولكن الشركات رفضت حينها وأكدت ان في ذلك انتهاكا للخصوصية الفردية· وتبدل الأمر تماماً بالأمس، فعندما وصل محققو إف بي آي الى مقرات عدد من أكبر شركات توفير خدمات الإنترنت وطلبوا معلومات قد تساعدهم على الحصول على خيوط ترشدهم الى منفذي الهجمات على مركز التجارة العالمي ببرجيه الشهيرين ووزارة الدفاع الأميركية البنتاجون أبدت الشركات كل استعداد وتحمس موظفوها لتقديم العون بأي طريقة· وعلى الرغم من التباين في وجهات النظر حول الموضوع، فإن الغالبية من الأميركيين سواء من أعضاء الكونجرس والقائمين على الشركات والمواطنين لايبالون في التخلي عن جزء من خصوصيتهم في مقابل التوصل الى معرفة منفذي الهجمات· وتتسم خطوة مراقبة اشتراكات البريد الالكتروني بشيء من الأهمية ذلك انها تتيح للسلطات جمع بعض المعلومات عن أشخاص مشتبه بهم وردت اسماؤهم على لوائح الركاب في الطائرات التي اختطفت لتنفيذ الهجمات وبالتالي تعقب اتصالات هؤلاء مع أشخاص آخرين الأمر الذي سيرشد الى خيوط وأدلة حسية تسهم في كشف الفاعلين· ولم يقف مكتب التحقيقات الفيدرالي عند هذا الحد بل طلب من شركات الاتصالات السماح لمحققيه بتركيب أجهزة للتنصت على بعض الخطوط الهاتفية· في هذا الصدد قالت إيفا تشانج الأميركية البالغة من العمر 34 عاماً وهي أم لولدين انها بعدما رأته خلال اليومين الماضيين لاتمانع من وجود أجهزة رقابية من شأنها توفير أكبر قدر ممكن من الأمان منعا لتكرار ما حدث